صفحة الفيسبوك قناة اليوتيوب تغذية الموقع RSS تويتر
جوجل بلس الاتصال بنا
الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - العميد يحيى صالح يعزي في وفاة البروفيسور يوسف الشيباني

الثلاثاء, 06-أبريل-2021

الأخ الدكتور / قيس يوسف محمد الشيباني المحترم

الأخ المهندس / أسامة يوسف محمد الشيباني المحترم

وكافة آل الشيباني المحترمون

بفاجعة كبيرة وحزن عميق، تلقينا نبأ وفاة المغفور له بأذن الله والدكم البروفيسور/ يوسف محمد عبدالله - احد مؤسسي ملتقى الرقي والتقدم وعضو الهئية الاستشارية، بعد مسيرة وطنية علمية وأكاديمية حافلة بالعطاء والانجازات القيمة، والإسهامات النوعية في مجال البحث والتنقيب عن الآثار وعمق التاريخ اليمني بأمانة وحصافة ومهنية قل نظيرها .

لقد خسرت اليمن عموماً وملتقى الرقي والتقدم خصوصاً برحيل البرفيسور يوسف الشيباني، علماً وعالماً مقتدراً من أعلام التاريخ والمكتشفين حيث كانت له اكتشافات مهمة لعدد من النقوش اليمنية القديمة التي سجلت باسمه، وبرحيله تضاف لبلادنا خسارة فادحة جديدة نظراً لما عرف عنه من نشاط وهمة وطنية وإدارة محنكة تجلت خلال رئاسته للهيئة العامة للآثار وما قام به من نشاط مكثف وواسع أفضى إلى اكتشاف الكثير من الآثار والدلائل الأثرية المهمة التي تؤكد عملياً أن الحضارة اليمنية من أهم وأعرق الحضارات الإنسانية القديمة وأكثرها تأثيراً في العالم آنذاك .

كما كان الفقيد الراحل بارعاً في علم الأثار والنقوش، فقد خلف للأجيال القادمة تركة عملية عظيمة من مؤلفات متعددة عن التاريخ اليمني علاوة على محاضراته كأستاذ جامعي في جامعة صنعاء.
اما على المستوى الشخصي فمعرفتي بالفقيد الراحل، معرفة قديمة نظرا لاهتمامي بالتاريخ والآثار
وعندما تقرر تاسيس الجمعية اليمنية للسياحة والسفر والتي أصبحت الاتحاد اليمني للسياحة تم استشارته في تصميم الشعار
وكذلك الأمر عند تصميم شعار ملتقى الرقي والتقدم، والذي يعتبر الفقيد احد مؤسسيه و عضواً فعالًا في الهئية الاستشارية للملتقى، وكانت له مساهماته القيمة في الندوات ذات العلاقة بالتاريخ والآثار ومنها ندوة حماية آثار اليمن والحفاظ على تراثه الحضاري والتي تمخض منها عدة توصيات أهمها "تعديل قانون حماية الآثار".
ولاشك ان معاناته مع المرض وسوء تعامل سلطة الأمر الواقع مع الأكاديميين كان له بالغ الأثر على معنوياته وصحته وخاصة بعد مشاهدته مدى اهتمام دول العالم بآثارها وآخرها الحدث الكبير في جمهورية مصر العربية في عملية نقل المومياوات من المتحف المصري الى متحف الحضارة المصرية بالفسطاط.

وبهذا المصاب الجلل، أتقدم إليكم بإسمي شخصياً ونيابة عن أعضاء المكتب التنفيذي، ومجلس الشرف الأعلى والهيئة الإستشارية، وهيئة الرقابة والتفتيش وكافة أعضاء ملتقى الرقي والتقدم، بخالص التعازي والمواساة القلبية، ومن خلالكم لكافة الأسرة الكريمة، سائلاً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه وأصدقائه وزملائه ومحبيه الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعون

الأسيف ..
العميد /
يحيى محمد عبدالله صالح
عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام
رئيس ملتقى الرقي والتقدم
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2021 لـ(الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح)