صفحة الفيسبوك قناة اليوتيوب تغذية الموقع RSS تويتر
جوجل بلس الاتصال بنا
الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - يحيى صالح يشارك في ندوة فكرية للباحثة الدكتورة فدوى نصيرات

الأحد, 23-أكتوبر-2016

حضر الأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - رئيس ملتقى الرقي والتقدم في العاصمة اللبنانية بيروت حلقة نقاشية دعت إليها "دار الندوة" وذلك لمناقشة كتاب "الحرية في فكر منيف الرزاز"، للباحثة الدكتورة فدوى نصيرات، بحضور جمع غفير من الأدباء والسياسيين والمهتمين.




وأكد المتحدثون جميعاً أن استعادة الحرية لموقع الصدارة في حياتنا العربية لا يحصن العروبة كهوية ثقافية جامعة فحسب، وإنما يجرّد أعداء الأمّة من سلاح طالما استخدموه في حروب تدمير الدول والمجتمعات والجيوش، وهو شعار "الحرية"، وهم أبعد ما يكونون عنها.

وتعتبر الندوة التي ركزت على فكر الزاز دعوة تأسيسية لفكر عربي متجّدد، ولعمل قومي فاعل، يدرك كما قال الرزاز "أن الحرية القومية هي حرية الحريات"، وأن "الاستبداد الاقتصادي والاجتماعي لا يقل خطورة عن الاستبداد السياسي"، وأنه لا بدّ لنا من "دولة حتى يكون لنا فيها حريّة"، وأن الحرية هي أن نتحرّر من "هيمنة رجال السلطة والثروة"، بل من ثروة تبتغي السلطة لتزداد وتنمو وتتراكم، وسلطة تحمي ثروة لصوص وسارقي خيرات بلادهم وشعوبهم.




شارك في الندوة شخصيات لبنانية من كل المناطق والبيئات، وشخصيات عربية من فلسطين وسوريا ومن اليمن والعراق ومصر في تأكيد على أن العروبة ما زالت هوية وفكرة جامعة، فكيف إذا اقترنت بالحرية التي رأى المتحدثون أن تراجع الاهتمام فيها كان أحد أبرز أسباب النكسات التي منيت بها الحركة القومية العربية المعاصرة، سواء على مستوى أنظمة رفعت شعاراتها، أو تنظيمات لم تنجح في تجسيدها حين اعتبرت كل "رأي آخر خيانة"
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2018 لـ(الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح)