الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - العميد يحيى صالح يقدم واجب العزاء في رحيل السلطان قابوس

الأربعاء, 15-يناير-2020

قام العميد يحيى محمد عبدالله صالح - عضو اللجنة العامة لحزب المؤتمر الشعبي العام ، رئيس ملتقى الرقي والتقدم، بزيارة لسفارة سلطنة عُمان في العاصمة اللبنانية بيروت، لتقديم واجب العزاء في رحيل السلطان قابوس بن سعيد رحمة الله عليه.

كما سلم العميد يحيى صالح، سعادة السفير بدر بن محمد المنذري، رسالة للسلطان هيثم بن طارق بن سعيد - سلطان سلطنة عُمان، تضمنت تعازيه القلبية لقيادة وشعب عُمان برحيل المغفور له باذن الله تعالى جلالة السلطان قابوس بن سعيد طيب الله ثراه.

وقال العميد يحيى صالح في برقية العزاء ان الأمة العربية والإسلامية فقدت قائدا حكيما وزعيما سياسيا أتسم بالعقلانية والإتزان، وتمكن خلال فترة حكمه من بناء الدولة العُمانية الحديثة وتحقيق الرخاء والاستقرار لشعب عُمان الأصيل، مثلما نجح في بناء علاقات قوية ومتينة مع المحيط الإقليمي ومع دول العالم أجمع، فكانت عُمان هي البلد التي نجحت في لعب دوراً رئيسا في حلحلة الكثير من الازمات في المنطقة ، بالإضافة لمواقف الفقيد تجاه اليمن واليمنيين، وعلى رأس تلك المواقف ما قدمه من حسن إستضافة لابناء وأقارب الشهيد الزعيم، و توفير كل سبل الراحة لهم.

وتحدث العميد يحيى صالح عن الدور العروبي والإنساني الذي قاده الفقيد الراحل لإطلاق سراح الأسرى والمعتقلين من أبناء الزعيم وكذلك محاولاته للتوسط لإطلاق سراح الأسيرين محمد محمد عبدالله صالح، وعفاش طارق محمد عبدالله صالح.

وعبر العميد يحيى صالح في رسالته لسلطان عُمان، عن تهنئته بالثقة التي حظي بها من قبل السلطان الراحل وقال : إننا وإذ أعزيكم ومن خلالكم أعزي كافة أبناء السلطنة والأمتين العربية والإسلامية ونشارككم الحزن والألم بهذا المصاب الجلل، فإننا في الوقت نفسه نهنئكم بأختياركم خلفاً للسلطان قابوس، لمواصلة قيادة عُمان نحو مزيداً من النجاح والرقي والإزدهار، فأنتم أهل للثقة والمسؤولية وخير خلف لخير سلف... وفقكم الله وسدد على طريق الخير خطاكم.. سائلين الله العلي القدير أن يعصم قلوبكم بالصبر والسلوان.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 31-مارس-2020 الساعة: 04:18 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.yahyasaleh.com/files//news-844.htm