صفحة الفيسبوك قناة اليوتيوب تغذية الموقع RSS تويتر
جوجل بلس الاتصال بنا
الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - جمعية كنعان لفلسطين تحيي يوم الاسير الفلسطيني بالعاصمة صنعاء

السبت, 19-أبريل-2014

أحيت جمعية كنعان لفلسطين صباح اليوم السبت 19/4/2014م بصنعاء يوم الاسر الفلسطيني والذي يصادف 17/4/2014م بحفل خطابي وفني مهيب تحت شعار ( لابد لليل أن ينجلي ... ولابد للقيد أن ينكسر ).
حضره عدد من المسئولين وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي وعلى رأسهم سعادة السفير/ دياب اللوح سفير فلسطين وكذلك سعادة السفير /أشرف عقل سفير جمهورية مصر العربية والسفير السوداني والقائم بأعمال السفارة السورية وسعادة السفير الكوبي وكذلك سعادة القائم بالأعمال في السفارة الموريتانية والمغربية.





 وفي الحفل القى الأستاذ / محمد نعمان عضو الهيئة الإدارية لجمعية كنعان لفلسطين كلمة رحب فيها بالحاضرين جميعاً حيث قال : الأخوة والأخوات الحاضرين جميعاً أسمحوا لي أن ارحب بالمناضل الأسير المحرر سعادة السفير/ دياب اللوح وكذلك سعادة السفير أشرف عقل سفير جمهورية مصر العربية والسفير السوداني والقائم بأعمال السفارة السورية وسعادة السفير الكوبي وكذلك سعادة القائم بالأعمال في السفارة الموريتانية والمغربية. أيها الأخوة : أهلاً وسهلاً بكم في خيمة المقاومة التي استضافت العديد من المناضلين والأسرى المحررين ، وانقل إليهم تحيات الأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح رئيس جمعية كنعان لفلسطين والذي كان يريد الحضور للمشاركة في هذه الفعالية العربية القومية الفلسطينية الخالصة ( يوم الأسير الفلسطيني ) لكن ظروف خارجة عن إرادته حالت دون ذلك لوجوده خارج الوطن في الجمهورية اللبنانية.





واضاف : إن لهذا اليوم وقعه الخاص لما يحمل من دلالات ومعاني الألم الذي يعانيه اسرانا في سجون الاحتلال الصهيوني ، والذين يقبعون فيه لعشرات السنين ولا تهمة ولا سبب لذلك سوى انهم يدافعون عن حريتهم وحرية بلادهم العظيمة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف.
في هذا اليوم نستذكر كل الاسرى و كل المحررين وكل الشهداء وعلى رأسهم ابو الشهداء وسيدهم الشهيد القائد ياسر عرفات أبو عمار ، وحكيم الثورة الفلسطينية الشهيد جورج حبش.
داعياً جميع الفصائل الفلسطينية والشعب الفلسطيني للالتفاف حول الرئيس الرمز محمود عباس أبو مازن والقيادة الفلسطينية ضد ما يتعرض له من ضغوطات للموافقة على المفاوضات وفق اهواء ومزاجيات الكيان الصهيوني. كما أعلن إنشاء لجنة كنعان لمناصرة الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني.





من جهة أخرى القى الأسير المحرر سلطان مهداوي كلمة الأسرى والمحررين الفلسطينيين عبر فيها عن شكره لجمعية كنعان ممثلة برئيسها الأستاذ / يحيى محمد عبدالله صالح لما تقوم به الجمعية وبرعاية شخصية من الأستاذ يحيى صالح من فعاليات بكل ما هو عربي وفلسطيني.
وأضاف : إن الاحتلال الصهيوني دأب ومنذ زمن طويل لهدم كل ما هو فلسطيني وخصوصا المعنويات الوطنية العالية التي يتحلى بها ابناء فلسطين وتجلى ذلك من خلال الممارسات العدوانية وللإنسانية ضد الأسرى المعتقلين في سجون الاحتلال. مضيفاً : لقد آن الأوان ان نرفع الصوت وان نقولها لا والف لا للتعايش مع حالة الإنقسام لا للتشرذم .. نعم للتعايش والتنوع ، نعم للعودة لعزتنا وكرامتنا تحت ظل النضال العربي الفلسطيني .





كما تم التواصل مع الأسير المحرر سامر العيساوي عبر الهاتف والذي عبر عن شكره لكل الحاضرين ولجمعية كنعان وعلى راسها الأستاذ / يحيى صالح قائلا ً: الشكر كل الشكر للأخوة في اليمن وعلى راسهم رئيس جمعية كنعان الاستاذ يحيى محمد عبدالله صالح لمواقفهم القومية والعربية الأصيلة تجاه فلسطين .
مضيفاً إن الاحتلال الصهيوني يبالغ في وحشيته ضد الأسرى واتذكر ان هناك العديد من الأسرى قضوا نحبهم تحت التعذيب او بسبب الممارسات البشعة التي تمارس ضدهم. 
واتذكر أيضا ان احد الأسرى تم حقنه بمادة فيروسيه توفى على أثرها والبعض الأخر تم حقنهم بمواد سامة وملوثة .
ان الأسير الفلسطيني يتعرض لكل ما لا يتصور العقل البشري من البشاعة والتعامل.





من جهته القى الأستاذ / علي ناصيف كلمة باسم الجالية السورية في اليمن عبر فيها عن امتنانه للدور الوطني والعربي القومي الذي يقوم به الأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح – رئيس جمعية كنعان لفلسطين تجاه مختلف القضايا العربية وعلى وجه الخصوص ما يتعرض له ابناء الشعب الفلسطيني من إرهاب على يد قوات الإحتلال الصهيوني الغاشم ، وقال : في هذه المناسبة دعوني اشكر جمعية كنعان الذين دائما يفكرون بالقضية الفلسطينية واشكر زعيم المقاومة الاستاذ يحيي محمد عبدالله صالح. مضيفاً : دعوني أوجه رسالة الى الاسير الفلسطيني اقول له بكل اسف واسف كبير نحن العرب خذلنا قضيتكم لقد توجهنا الى زوايا ضيقة وقد حولنا عن قضيتنا الفلسطينية القضية العربية الاساسية، اننا الان خسرنا قضيتكم وما عليكم الا ان تحافظوا على صمود شعبكم وقضيتكم وصمودكم المقاوم وعلى قيادتكم السياسية التي نشهد لها انها لم تقدم اي تنازلات في الفترة الاخيرة ونحن نحيي صمودها ونرسل لها تحية حب واعزاز وتقدير وعلى رأسها القائد محمود عباس ابو مازن.





والقى الاستاذ حسن سعيد الشيباني كلمة بأسم حزب البعث العربي شكر فيها القائمين على جمعية كنعان مذكراً الجميع بالمؤامرات التي تحاك ضد الأمة العربية منذ القرن الماضي والتي تكللت بتقسيم فلسطين وإعطاء من لا يستحق مالا يستحق عبر وعد مشؤوم وهو وعد بلفور الذي جعل من فلسطين وطناً قومياً لليهود.





 من جهته ألقى السفير الفلسطيني الأستاذ / دياب اللوح كلمة قال فيها : نتقدم بكل الشكر والامتنان لجمعية كنعان لفلسطين في اليمن الشقيق كوادر واعضاء في مقدمتهم رئيس الجمعية الاستاذ يحيي محمد عبدالله صالح على هذه المبادرة الكريمة لأحياء يوم الاسير الفلسطيني في كل عام في 17 من شهر نيسان ربيع الشهداء حيث ان هذا الشهر زاخر بذكرى الشهداء الابطال من قادة وابناء شعبنا الفلسطيني وذكرى استشهاد البطل العظيم سليم الوزير ، والعديد من الشهداء الفلسطينيين ، والذين باسم ابناءهم وذويهم والأسرى واقاربهم واسرهم نتقدم بكل الشكر للأستاذ يحيى صالح ومواقفه القومية التي تخدم قضيتنا وتخلدها في ذاكره المجتمع كبيراً وصغيرا.

















وخلال الأحتفال قدمت العديد من الفقرات الشعرية و الفنية التي قامت بها فرقة كنعان للفنون الشعبية الفلسطينية، وفي نهاية الحفل قام الأستاذ محمد نعمان وعدد من كوادر الجمعية نيابة عن الأستاذ يحيى صالح بتكريم الأسرى الفلسطينيين المحررين وعلى رأسهم السفير دياب اللوح.


       
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2018 لـ(الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح)