صفحة الفيسبوك قناة اليوتيوب تغذية الموقع RSS تويتر
جوجل بلس الاتصال بنا
الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - يحيى صالح: السعودية كسبت عداء الشعب اليمني ولا حل سوى القتال حتى النصر

الثلاثاء, 18-أكتوبر-2016

قال العميد يحيى محمد عبدالله صالح أن الطغمة الحاكمة من بني سعود لا أمان لهم، ولا يمكن ان يثق الشعب اليمني في أي هدنة معلنة لاننا تعودنا بعد أي إعلان لهدنة جديدة يتم التحضير لمجزرة وحشية.

وأضاف العميد يحيى صالح في مقابلة أجرتها معه قناة" اسيا" الفضائية أن لا خيار أمام الشعب اليمني سوى القتال حتى النصر وإسقاط النظام السعودي داعياً المنظمات الوطنية والقومية دعم توجه أبناء الحجاز ونجد لإقامة ثورة تقتلع هذه الطغمة التي ظلت خنجراً في خاصرة الأمة العربية .





نص المقابلة

*- سيادة العميد حدثنا أكثر عما جرى في جرمة القاعة الكبرى؟

في البداية الرحمة للأكرم منا جميعاً شهدائنا الأبرار و الشفاء العاجل للجرحى والخزي والعار للعملاء و الخونة و المرتزقة والزنادقة والمتخلين عن ضمائرهم الأنسانية , الجريمة التي حدثت ليست الأولى ولن تكون الأخيرة.. قبل أسبوع تقريباً كنت في مقابلة مع قناة فرنسا 24 وتحدثو عن هدنة انسانيةلمدة 72 ساعة فذكرت لهم أنة عندما يتحدث المعتدين عن هدنة فأننا نتوقع حدوث مجزرة وهذا ما حدث.

الطغمة الحاكمة من بني سعود لا أمان لهم و لا عهد لهم وهم يقومون بأرتكاب جرائم ومجازر لثقتهم الكاملة في أنهم قد أشترو الضمير العالمي والضمير الأنساني .

* ألم يشترو الضمير العالمي ؟

نعم , هم مطمئنون لأنه لايوجد رادع ديني أو اخلاقي لارتكاب هذه الجرائم , وكأن المجتمع الدولي اعطاهم الضوء الأخضر لأرتكاب هذه الجرائم بصمتة و سكوتة وكأن اليمن لاتعني لهم شيء بمعنى "أرتكبو الجرائم دون أي رادع" ,ولهذا لم نجد أي تحرك دولي على الأقل لعدم استهداف التجمعات السكانية المدنية و المنشأت والبنية التحتية وما يحصل اليوم هو تمدير كامل وشامل لمدة عام وثمانية أشهر ولم نجد أي تحرك بل مجرد تحركات المبعوثين الدوليين التي لا تجدي نفعاً .

لا يوجد تحرك انساني حتى المقترحات التي قدمت من اجل نقل جرحى قصف القاعة الكبرى لم نجد لها أي تحرك من قبل المنظمات الدولية للضغط على الطغمة في بني سعود من أجل السماح لإغاثة ومعالجة الجرحى , حيث وان أمكانيات المستشفيات الموجودة في اليمن محدودة في ضل الحصار الذي يستمر لمدة عام وثمانية اشهر بالأضافة الى استهداف المستشفيات , معنى أن العديد من الجرحى معرضين للوفاة لسبب انعدام الأمكانية لمعالجتهم.

* أين من يدعمون اليمن و الموضوع الانساني والحرب في اليمن ؟

في الحقيقة اليمن يقاتل وحيداً, هناك بعض المواقف الخجولة ولكنها ليست بالمستوى الذي يشكل ردع للطرف الاخر مثلاً (حزب الله اللبناني , العراق , سوريا , ايران) وبعض المنظمات الدولية وهذا يؤكد ان اليمن ليست محورانما هي لوحدها , وعادتاً عندما يكون هناك محاور فأنها تتكتل لمواجهة المحور الأخر , وفي الأخير أتضح للجميع ان اليمن تقاتل لوحدها وشعبها ترك ليواجة مصيرة

* هل أنتم مستاؤون من هذا الدعم المعنوي فقط وتحتاجون دعم اكثر؟

الى الأن لم نجد التحرك الذي كانت اليمن تتوقعة

*ما المطلوب من ايران وسوريا و حزب الله مثلاً ؟

نحن نقدر ما تواجهه هذة الدول و الاحزاب من ضغوطات دولية وكذلك مشاكلهم ونحن لا نطلب منهم المزيد , ولكن نتمنى من هذه الدول و المنظمات ان توحد جهودها و ان تشكل جبهة واحدة و موقف موحد لأننا لانريد مواقف منفردة

* هناك مواقف موحدة وجامعة بالعراق و حزب الله في لبنان وسوريا وايران ضد ما تقوم بة السعودية ولكن هل ملطوب اكثر؟

طبعاً نحن نطلب اكثر مثلاً الحصار الأقتصادي هذا يعتبر حصار جائر وغير قانوني حيث لم نجد على الأقل أي ضغوط لفك الحصار الاقتصادي المفروض على 25 مليون انسان.

نحن لم نتحدث عن ضغوطات ايرانية على السعودية بل نطلب من ايران بالاضافة الى المحور الأخر المعادي للسعودية او الواقفون في الطرف الأخر تشكيل تحالف أو جبهة موحدة للضغط في المجتمع الدوليمن اجل رفع الحصار و وقف العدوان ومطلبنا مثلاً:

اصدار قرار بوقف العدوان وما يترتب علية من حصار وتدمير للبنية التحتية وهذا لن يحدث الا بعد ان تتحرك الدول مجتمعة كتكتل واحد ومن بينها روسيا والصين و الدول الفاعلة في مجلس الأمن , اما اذا استمر الحال على ألقاء الكلمات و التنديدات من قبل الدول فهذا لا يفيد

دعنا نتحدث عن الجريمة من القبائل التي كانت متواجدة في قاعة العزاء , هناك قراءة تقول ان هناك قبيلة كبيرة كانت متواجدة بأعداد كبيرة في قاعة العزاء وهي لم تشارك بالحرب من قبل ضد السعودية , ماصحة هذه المعلومات ؟ومن كان موجود في هذا العزاء ؟

طبعاً كان هذا العزاء يخص آل الرويشان وهم من قبائل خولان , ومن الطبيعي ان يكون هناك العديد من قبال خولان و القبائل الأخرى و المواطنين يحضرون هذا العزاء بالاضافة الى القادة السياسيين والعسكريين ومنظمات المجتمع المدني و الشخصيات الاجتماعية المعروفة , فكما هو معروف في اليمن ان القوى السياسية المختلفة والشخصيات المختلفة يتزاورون في الافراح و الاحزان والعزاء وهذا طابع معروف في اليمن ككل .

ان استغلال هذا الموقف في قتل عدد كبير من الناس واستهدافهم تعتبر جريمة وسابقة لم تقم بها أي دولة في هذه الحروب عدى السعودية , حيث وقد قامت السعودية قبل هذه الجريمة بأسبوع أو عشرة ايام قامت بجريمة استهداف عزاء في محافظة الحديدة , وقبلها بيوم وبالتحديد في 7 أكتوبر 2015 قامت بجريمة قصف حفل زفاف في مديرية سنبان فهذا يعني ان الجرائم متكررة.

طبعاً قامت وسائل الأعلام بعمل تغطية كبيرة لهذه الجريمة لأنها تتواجد في العاصمة ونظراً لحجم الجريمة والشخصيات الموجودة , اما جرائم فقد ارتكبت السعودية جرائم باعداد وضحاياها قد تفوق الاعداد السابقة في منطقة المخا وغيرها وعدد كثير من المناطق

الشخصيات التي حضرت العزاء هي من قبائل مختلفة منها قبائل (خولان , سنحان , حاشد , بكيل , أرحب ) وغيرها من القبائل المحيطة بالعاصمة صنعاء وهذا يجعل السعودية تكسب عداء أكثر من القبائل اليمنية.

والحقيقة أن ما يحز في النفس أن البعض من المحسوبين على المثقفين والسياسيين يطالبون بتسليم السلاح إلى طرف أخروكما يقولون تسليم السلاح إلى ضباط محايدين ليسوا محسوبين على أي طرف، ألا يعلم هؤلاء أنه تم تصفيه أولئك الضباط على يد العدو السعودي في الصالة الكبرى، وعلى رأسهم الشهيد اللواء الجايفي والعرار، وغيرهم من القادة العسكريين.

وهذا يجعلنا نتأكد أن الطرف السعودي لا يريد حل، وعلى العالم أجمع أن يعلم أن الشعب اليمني هو من بيده أن يختار من يحكمه سواء الحوثيين أو الإشتراكيين أو من يريد، و كل ما يجري في الشأن الداخلي لا يعطي للسعودية الحق أن تقتل وتدمر اليمن من أجل أن تفرض شخص يحكم اليمن.

والحقيقة ان التدخل السعودي في من يحكم اليمن ليس جديداً فهو منذ الستينات حين كانت تمارس الضغط عبر أذرعها الداخلية من عسكريين وقبليين، وعندما وجدت أنها عاجزة وأن اذرعها ضعيفة تدخلت هي بشكل مباشر.

*- سيادة العميد مجرموا الحرب لايحق لهم ان يدينوا الجريمة التى ارتكبتها السعودية ؟

مطالبتنا المستمرة والدائمة بتشكيل محكمة دولية تقوم باصدار اوامر الملاحقة والضبط لقادة العدوان من بنى سعود وحلفاؤهم وتقديمهم الى محاكمة لينالوا عقابهم العادل .

*- عفوا سعادة العميد وهذا لن يحصل ؟!

نطالب بتشكيل لجنة تحقيق دولية في جميع الاحداث منذ 2011م من جريمة جمعة الكرامة وتفجير جامع دار الرئاسة وميدان السبعين ضباط ومنتسبي قوات الامن المركزي ومستشفى العرضى الذي قام بتنفيذه تسعة سعوديين الذين قاموا بقتل الاطباء والمرضى في المستشفى وغيرها من الجرائم التى نفذها مجموعات ارهابية التابعة للقاعدة الممؤلة من السعودية وكذلك اي جرائم ارتكبت من اي طرف وجرائم العدوان واي تهرب من اي طرف عليه تحمل المسئؤلية .

*- هناك ترويج في الاعلام السعودي في بيان لاهلى المجزرة يدعون الى الصبر في اي موقف حتى تكتمل التحقيقات من اين ياتي هذا الترويج وهل هناك بيان من اهالى ذوي الضحايا؟

اهالى الشهداء تحت الصدمة الكثير منهم مازالوا يبحثون عن شهداءهم مازالت هناك جثث متفحمة الى الان لايوجد اي بيان من اي جهة ولايحق لاي طرف اصدار بيان باسم الشهداء لان الشهداء اعدادهم كبيرة من قبايل مختلفة ومن احزاب وقيادات مختلفة ولايحق لاي طرف اصدار بيان اصبحت الجريمة ليست خاصة بل اصبحت قضية شعب حيث تحول من عزاء خاص الى عزاء شعبي عام ،فاى بيان هو مسئولية الدولة بشكل عام ممثلة بالمجلس السياسي الاعلى الممثل الشرعى للشعب .

*- هل السعودية محرجة امام الاعلام الخارجي بمجزرة العزاء؟

هناك تفهم لبعض العقلاء لمدى حجم الجريمة اما الطائفيين الذين وصلوا الى السلطة بحكم قربهم من حكم الطغمة من بنى سعود نحن لايهمنا احرجهم بل اسقاط هذا النظام، لم يعد همنا تقديمهم الى المحاكمة فنحن نطالب ابناء نجد والحجاز بالتحرر من هذه الطغمة، اليمن لن تعيش بسلام ولاسوريا والعراق ولا المنطقة مادام هذا النظام موجود يخدم الصهيونية وينفذ مخططاته وينتهك حقوق الانسان .

*- في خطاب السيد عبد الملك الحوثى لم ياتى بشي جديد من التصعيد برغم من حجم الجريمة ؟

طبعا خطاب السيد عبدالملك الحوثى وخطاب الزعيم علي عبدالله صالح كلها تؤكد الاخذ بالثار، فالطريقة والالية تحددها الجهات المسئولة عن الجيش واللجان الشعبية لكننا نؤكد بعد مرور سنة وثمانية اشهر من العدوان المستمر السعودية لم تحقق اي انجاز سقطت اخلاقيا وعسكريا.

*- هل تكفى الاستنكارات والادانات لحقن الدم اليمني؟

للاسف لاتجدى نفعا ، لكن للاسف ليس لدينا خيار الا القتال ونستمر في الدفاع عن عرضنا ووطنا لانهم هم المعتدين ونحن في حالة دفاع عن الوطن،ابطالنا على الحدود يسطرون ملحمة بطولية يقتحمون المواقع السعودية على المستوى البري ابطالنا يحققون انتصارات هم متفوقين علينا جويا بحكم المساعدة الامريكية والصهيونية والدول المشاركة في العدوان بامكانياتهم الجوية امام دولة مصنفة من افقر الدول.

صمودها خلال هذه الفترة انجاز،وعند التحدث عن الحل، فالحل هو اسقاط هذا النظام من المنطقة ولن يتحقق هذا السقوط الا بتكفل كل القوى الوطنية والتقدمية والقومية والعلمانية واليسارية والاسلامية المعتدلة في داخل نجد والحجاز بايجاد ثورة اتحرير ابناء شعبنا في نجد والحجاز لخدمتهم والاستفادة من هذه الثروة التى تخدم الصهيونية واثارت المشاكل في المنطقة .

هناك صاروخ اطلق على الطائف ليس اول مرة ؟

ولن يكون الاخير عقبال الرياض وابوظبى وليست الرياض اغلى من صنعاء ولم نكن نتمنى ان تقصف صنعاء او الرياض او اي دولة اخرى لكنهم هم من اجبرونا،نتمنى ان تقصف الرياض .

هل هناك قرار؟

ليس هناك قرار بل هو أمنيتي ان شاء الله ولولا الغطاء الامريكيى لسقطت طغمة بني سعود.

المظلة الامريكية تغطي المملكة العربية السعودية المملكة خسرت بمشروعها لبنان ومصر واليوم تخسر اليمن؟

الادارة الامريكية لاصديق لها وهم اول من يبيع اصدقائهم بعد افلاس السعودية ستكون امريكا اول من يتخلى عنهم وهم من سيقوم بأثارة الشعب في نجد والحجاز ضد المملكة.

يتحدث الأمريكان عن إستهداف بارجة لهم رغم نفي الحوثيين .. هناك من يقول انها مناورة امريكية سعودية لحجب الانظار عن هذه المجزرة؟

التعليمات الصادرة من وزارة الدفاع تحذير لكل السفن والبوراج العسكرية من الدخول في المياة الاقليمية اليمنية ليست عندى معلومات كافية من استهداف من الجانب اليمني أو انها امور مفتعلة لحجب الانظار عن المجزرة بصنعاء .

الى اين وصلت المبادرة الخليجية؟

المبادرة الخليجية انتهت لانه صالحة لعامين يتم خلالها حوار وطنى وإعداد دستور و اجراء انتخابات وبهذا تكون اليمن خرجت من الازمة ويكون لها برلمان وسلطة جديدة ورئيس جديد لكن للاسف تم الالتفاف عليها وهي عملت لاجل الخروج من ازمة 2011 الى 2014م ولم تعد صالحة للازمة الان المؤتمر الشعبى العام ملتزم بمخرجات الحوار الوطني و ليس بقرارات التى خرج بها هادى بمساعدة امريكية سعودية.

ماريكم بولد الشيخ ومواقفه الاخيرة؟

الحقيقة انا لااحترام المبعوثيين الامميين سوى ولد الشيخ او بن عمر لانهم موظفين دوليين ولا يتمنون ان تحل الازمة، ولو وجد مبعوثيين حقيقين لم وجدت هده الازمات.

ماهو الشى الذى يخرج اليمن من هذا الصرع والعدوان السعودي؟ وهل الوضع السياسي والاقتصادي يسمح للسعودية في موصلة هذه الحرب؟

لايوجد اي افق للخروج من هذا الصراع فنحن نتوقع ان تكون الحرب طويلة الامد، و تكلفتهم المالية اعلى و هم مضطرين يدفعوا فلوس زي الرز للدول والمنظمات الدولية وشراء الاسلحة لستمرار هذه الحرب.
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2018 لـ(الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح)