صفحة الفيسبوك قناة اليوتيوب تغذية الموقع RSS تويتر
جوجل بلس الاتصال بنا
الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - العميد يحيى صالح يُوضح الهدف الرئيسي للعدوان السعودية على اليمن

الخميس, 26-أكتوبر-2017

اكد العميد يحيى محمد عبدالله صالح عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام “المكتب السياسي” ، رئيس ملتقى الرقي والتقدم ان السعودية غالطت العالم بحربها على اليمن حول إعادة الشرعية لها ، بينما فضح تصريح بن سلمان أطماع السعودية تجاه اليمن للسيطرة على باب المندب وممرات التجارة العالمية.

واشار العميد يحيى صالح خلال لقاء تلفزيوني على قناة الميادين
الى ان اليمنيين يفتخرون ان كان هناك تشبيه بين حزب الله وانصار الله ، واكد ان العدوان ليس على انصار الله بل على الشعب اليمني وعلى المنشئات والبنيه التحتية اليمنية التي لايملكها انصار الله ، بل يمتلكها الشعب اليمني.

واوضح يحيى صالح انه العنوان الرئيسي للحرب على اليمن شبيه تماماً بعنوان حرب اسرائيل على لبنان وهو من اجل الهيمنة ، واشار الى ان باب المندب لايمكن ان يتم إغلاقه من اي طرف لإرتباطه بالتجارة العالمية.


فيديو المقابلة





ابرز النقاط التي تحدث بها رئيس ملتقى الرقي والتقدم العميد يحيى صالح مع قناة الميادين

* تصريحات بن سلمان تكشف كذبة الحرب على اليمن من اجل استعادة الشرعية المزعومة.
*نحن نفخر بحزب الله .. واذا كان ينظر الى تيار انصار الله انهم تجربه كحزب الله فنحن نؤكد ان الشعب اليمني يفتخر ان يكون كحزب الله و كتجربة حزب الله في مواجهة العدوان السعودي.
مثلما اسرائيل تصنف حزب الله كتنظيم معادي لها كذلك السعودية تصنف انصار الله كتنظيم معادي لها .
الشعب اليمني تحول الى وحدة واحدة لمواجهة العدوان فلم يعد العدوان والحصار يستهدف انصار الله فقط بل يستهدف الشعب اليمني بشكل عام . العنوان الرئيسي للعدوان .. هو نفس العدوان الاسرائيلي على لبنان للهيمنة على لبنان وكذلك العدوان السعودي للهيمنة على اليمن.
اي طرف يفكر في اغلاق باب المندب سيجعل المجتمع الدولي يقوم ضده وسيفتح باب المندب غصباً عن اي طرف لان باب المندب منفذ وباب للتجارة العالمية وكل العلم سيرفض اغلاق باب المندب .

الولايات المتحدة الامريكية والسعودية واسرائيل هدفهم ان لا يكون هناك جيش يمني وغيره من الجيوش العربية حتى تفرض الولايات المتحدة الأمريكية استراتيجيتها وهيمنتها بما يخدم بالدرجة الاولى اسرائيل وكل هذه الفوضى التي في المنطقة العربية هو من اجل خدمة المشروع الاسرائيلي حتي تكون اسرائيل دول طبيعية في المنطقة والسعودية والامارات من الدول التي تساعد على تنفيذ هذا المخطط والسعودية تحت حماية الولايات المتحدة الامريكية وكما لاحظتم اخر زيارة للسعودية من قبل ترمب دفع له ما يقارب اربعمائة وخمسون مليار دولار وغيرها من المبالغ التي تصرف من اجل حماية هذا النظام الذي ينفذ الأجندة الأمريكية التي تخدم المشروع الصهيوني في المنطقة.

*العدوان اصبح يراهن على رخص المرتزقة المحليين واشعال الفتن الداخلية لاستمراره بالحرب على اليمن عوضاً عن استخدام الطيران وجلب مرتزقة من الخارج وذلك حتى تنهك اليمن بشكل عام وتقبل بالشروط السعودية.
** الخلاصة والهدف من الحرب على اليمن هو الهيمنة على اليمن وما يسمى بإعادة الشرعية وغيرها كلها مبررات لشن العدوان على اليمن .
*المجتمع الدولي من البداية اعطى الضواء الاخضر بالقرار 2216 وللأسف الشديد ان الدول في مجلس الامن تساهلت في هذا القرار والذي هو قرار إعلان حرب واعطت الضوء الاخضر للسعودية والأن عندما تحدث اي مباحثات يعودوا بنا إلى القرار 2216 او إلى المبادرة الخليجية التي انتهت وغيرها من المرجعيات التي لم يعد لها مكان ولازمان لتطبيقها.
** ولد الشيخ قبل اي مبادرة يقدمها يقوم بعرضها على السعودية بدرجه اولى ليأخذ موافقتها ومباركتها حتى لا يحرج السعودية .. ولذلك هي تعتبر مبادرة ليست صادرة عن الأمم المتحدة وانما صادرة عن السعودية .. ونحن نعتبر ولد الشيخ مندوب اللجنة الخاصة وليس مندوب الأمم المتحدة او ممثل الأمم المتحدة .
** كل المبادرات التي تم تقديمها لا تسعى الى حل شامل بل تسعى الى حل جزئي ومنها موضوع تسليم ميناء الحديدة او مطار صنعاء مندوبي الأمم المتحدة للأسف الشديد لم يقدموا أي حل شامل للصراع اليمني السعودي .. الان لم تعد قضيه يمنية او خلاف يمني.. الان هو صراع يمني سعودي مثل ما هو صراع اسرائيلي عربي .
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2017 لـ(الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح)