صفحة الفيسبوك قناة اليوتيوب تغذية الموقع RSS تويتر
جوجل بلس الاتصال بنا
الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح - رئيس جمعية كنعان لفلسطين يحضراجتماع لجنة المتابعة للمنتدي الدولي الثاني من اجل العدالة لفلسطين

الجمعة, 25-مارس-2016

بدعوة من رئيس المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن أ. معن بشوّر

حضر الاستاذ يحيى محمد عبدالله صالح رئيس جمعية كنعان لفلسطين في العاصمة اللبنانية بيروت يوم امس.

اجتماع لجنة المتابعة للمنتدى الدولي الثاني من أجل العدالة لفلسطين

وبمشاركة واسعة وتحديد جدول الأعمال وشكر الاتحاد التونسي العام للشغل

الذي انعقد في مقر المؤتمر القومي العربي وبحضور الأمين العام للمؤتمر د. زياد حافظ اجتماع لجنة المتابعة للمنتدى الدولي الثاني من أجل العدالة لفلسطين برئاسة أ. منير شفيق (المنسق العام السابق للمؤتمر القومي – الإسلامي)، وحضور أ. أحمد الكحلاوي رئيس الهيئة التونسية لدعم المقاومة العربية ومناهضة التطبيع، وممثلي المؤتمرات والاتحادات واللقاءات العربية وفصائل المقاومة الفلسطينية واللبنانية ورؤساء هيئات مساندة فلسطين في عدد من الأقطار العربية، التالية أسماؤهم (حسب الترتيب الأبجدي):





أ. رامز مصطفى (فلسطين/لبنان) مسؤول الجبهة الشعبية – القيادة العامة في لبنان، أ. رحاب مكحل (لبنان) نائب المنسق العام للمنتدى، مدير عام المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن ومساعدة الأمين العام للمؤتمر القومي العربي، أ. علي بركة (فلسطين/لبنان) مسؤول حركة حماس في لبنان، د. علي غريب (لبنان) الحزب الشيوعي اللبناني، أ. علي فيصل (فلسطين/لبنان) مسؤول الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في لبنان، أ. فتحي أبو العردات (فلسطين/لبنان) مسؤول حركة فتح في لبنان، أ. محمد خواجة (لبنان) عضو المكتب السياسي لحركة أمل، أ. محمد قاسم (لبنان) نقابي، المنتدى العالمي لدعم المقاومة ومناهضة الإمبريالية، أ. مروان عبد العال (فلسطين/لبنان) مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، أ. منور محفوظ (فلسطين/لبنان) حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، أ. نبيل حلاق (لبنان) المدير التنفيذي للمنتدى، أ. يحيى محمد عبد الله صالح (اليمن/لبنان) رئيس جمعية كنعان فلسطين – اليمن.

وقد اعتذر عن الحضور بداعي السفر أو المرض كل من السادة أ. قاسم صالح الأمين العام للمؤتمر العام للأحزاب العربية، أ. قاسم عينا منسق شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية، الشيخ يوسف عباس منسق الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين، د. أسامه محيو مدير المؤتمر القومي – الإسلامي، الحاج ياسين حمود مدير عام مؤسسة القدس.





وقد عرضت رحاب مكحل مجمل الاتصالات التي أجرتها بحضور أحمد الكحلاوي مع رئيس الاتحاد التونسي للشغل السيد حسين عباس من أجل عقد المنتدى في تونس يومي 22 و 23 نيسان القادم، كما عرضت لعدد الذين تجاوبوا من داخل الوطن العربي وخارجه مع دعوة المنتدى، وفي مقدمها الرئيس الفخري للمنتدى وزير العدل الأمريكي السابق رامزي كلارك، وشخصيات من القارات كلها.

كما جرى بحث مساهمة الهيئات المشاركة في توفير احتياجات المنتدى الذي ستشارك فيه شخصيات عربية ودولية وتتحمل نفقات سفرها والإقامة.

وتمّ إقرار جدول أعمال المنتدى وتكليف خبراء عرب بإعداد أورق عمل ويعقب على كل منها شخصية قانونية أجنبية حول المحاور التالية:

1 – "الآليات القانونية المتبعة لملاحقة جرائم الحرب الصهيونية" وسيعدّ الورقة د. راجي الصوراني رئيس المنظمة العربية لحقوق الإنسان.

2 – سبل ملاحقة ومقاضاة المجرمين الصهاينة عن جرائمهم وعن الاغتيالات والاعدامات، لاسيّما في الانتفاضة الثالثة، وسيعدّ الورقة الخبير القانوني د. عمر نشابة.

3 – قضية الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني، وعلى الخصوص قضية الاعتقال الإداري ومنافاته لحقوق الإنسان وللقانون الدولي، وسيعدّ الورقة أ. عمر زين الأمين العام السابق للمحامين العرب.

4 – عنصرية الكيان الصهيوني وسبل مناهضة التمييز العنصري (الأبارتايد) الصهيوني.

كما جرى الاتفاق على البحث مع الاتحاد التونسي العام للشغل إمكانية عقد جلسة الافتتاح في العاصمة (تونس) قبل ظهر الجمعة في 22/3/2016، على أن تعقد جلسات المنتدى وأوراش العمل في فندق لورويال في مدينة الحمامات بعد ظهر الجمعة وطيلة يوم السبت.





المجتمعون أخذوا علماً من الأمين العام للمؤتمر القومي العربي د. زياد حافظ أن الدورة السابعة والعشرين للمؤتمر القومي العربي ستنعقد أيضاً في "الحمامات" في تونس بالتعاون مع هيئة المحامين في تونس يومي 19 و 20 نيسان/ابريل 2016، على نحو يتيح للراغبين من أعضاء المؤتمر المشاركة في أعمال المنتدى انطلاقاً من استراتيجية المؤتمر التي تعتبر القضية الفلسطينية القضية المركزية للأمّة.

المجتمعون جددوا الشكر للاتحاد العام التونسي للشغل وللسلطات المعنية في تونس على كل جهد يبذلونه لإنجاح المنتدى الدولي ذي الطابع القانوني والإنساني والقومي والأممي.



RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2018 لـ(الموقع الرسمي للأستاذ يحيى محمد عبدالله صالح)